عن الشركة

من نحن

عن الشركة

تأسست شركة سفاري طرابزون للسياحة والسفر في عام (2011) في مدينة طرابزون الساحرة، بناءً على خبرات تراكمت لأكثر من عقد من الزمان، حيث يعود جذورها إلى عام (2003) في نفس المدينة.

الرؤية والاهداف

نسعى إلى أن نكون الشركة الرائدة في تقديم خدمات السياحة والسفر للشركات. حيث نتطلع لتلبية وتفوق توقعات عملائنا الشركيين من خلال تقديم تجارب فريدة ومخصصة.

صاحب الشركة

المهندس عبد اللطيف تبّارة خبير في مجال السياحة التجارية وحاصل على شهادة في هندسة الحاسوب من جامعة البحر الأسود التقنية في طرابزون.

حجز

فنادق

حجز

فنادق

سفاري

للسياحة

سفاري

للسياحة

سفاري

لللإقامة

سفاري

لللإقامة

سفاري

للإيجار

سفاري

للإيجار

خدماتنا

ماذا نقدم

عندما تختار سفاري طرابزون فإنك تختار تجربة سفر فريدة وشاملة في بعض من أفضل المدن السياحية في تركيا

/

لماذا سفاري؟

ما يميزنا عن غيرنا

تنوع الوجهات

استمتع برحلات سياحية مثيرة في طرابزون, اسطنبول وأنطاليا عن طريق (طيران السلام, الطيران العماني, فلاي دبي, طيران العربية)

تجارب سياحية مخصصة

تجارب فريدة تلبي توقعات واحتياجات كل مسافر

فريق محترف

فريق من الخبراء يلتزم بتقديم خدمات عالية الجودة

تنوع الوجهات

استمتع برحلات سياحية مثيرة في طرابزون، اسطنبول، وأنطاليا. (طيران السلام, الطيران العماني, فلاي دبي وطيران العربية)

فريق محترف

فريق من الخبراء يلتزم بتقديم خدمات عالية الجودة

رضا العملاء

فريق من الخبراء يلتزم بتقديم خدمات عالية الجودة

وكلائنا

اخبار الشركة

أخر الاحداث

التوسع الخليجي

التوسع استراتيجيًا في جميع أنحاء الخليج، من خلال فروع في مسقط ودبي، مما يعزز خدمات السفر والخدمات اللوجستية.

Scroll to Top

مدينة ارتفين

تعتبر مدينة أرتفين ولاية تركية جميلة تقع في شمال شرق البلاد، وتتميز بتضاريسها الطبيعية الرائعة والثقافة الغنية. دعونا نتعرف على بعض المعالم السياحية المميزة في هذه المدينة الفريدة.

  1. 1. كنيسة دوليشانة Dolishane Kilisesi: تُعد كنيسة دوليشانة أحد المعالم التاريخية الهامة في أرتفين. تاريخ الكنيسة يعود إلى العصور الوسطى، وتُعتبر قطعة فنية تاريخية تستحق الزيارة لمحبي الآثار والتراث.
  2. 2. مضيق نهر جهنم Cehennem Deresi Kanyonu: يقدم مضيق نهر جهنم إطلالات خلابة على الجبال والنهر، ويعتبر مكانًا مثاليًا لرياضة المشي والاستمتاع بالطبيعة. تشكل الجدران الصخرية المنحوتة والأخاديد المائية مناظر ساحرة تجعل الزائر يشعر بالدهشة
  3. 3. بحيرة بورتشكا كاراغول Borçka Karagöl: تعد بحيرة بورتشكا كاراغول واحدة من أجمل البحيرات في المنطقة. يُحاط بها جبال خضراء، وتعتبر مكانًا هادئًا يوفر فرصة للتجول والاستمتاع بالهدوء والمناظر الطبيعية الرائعة.
  4. 4. ديلبير دوزو Dilberdüzü: تعتبر ديلبير دوزو إحدى المناطق الجبلية الخلّابة في أرتفين. تتيح للزوار فرصة التنزه والاستمتاع بالهواء النقي والمناظر الخلابة للجبال والوديان.
  5. 5. شلال مينشونا Mençuna Şelalesi: يعتبر شلال مينشونا واحدًا من أكبر الشلالات في تركيا. يُمثل هذا الشلال مشهدًا طبيعيًا رائعًا، حيث يتدفق الماء بين الصخور الكثيفة، مما يخلق منظرًا ساحرًا.
  6. .6. قلعة أرتفين Artvin Kalesi: تعتبر قلعة أرتفين جزءًا من تاريخ المدينة، وتقدم للزوار فرصة لاستكشاف الهياكل القديمة والاستمتاع بإطلالات رائعة على المدينة والجبال المحيطة.
  7. 7. نهر تشوروه Çoruh Nehri: يُعتبر نهر تشوروه مصدر إلهام لعشاق الرياضات المائية، حيث يمكن للزوار القيام برحلات القوارب والتجديف. يتمتع النهر بمحيط طبيعي خلاب ومناظر طبيعية رائعة.
باختصار، تقدم مدينة أرتفين في تركيا تجربة سياحية فريدة، حيث يمكن للزوار استكشاف جمال الطبيعة والاستمتاع بالتاريخ والثقافة المحلية.

مدينة جيرسون

إذا كنت تتطلع إلى تجربة سياحية فريدة في تركيا، فإن مدينة غيرسون هي واحدة من الوجهات التي تجمع بين الطبيعة الخلابة والتاريخ الغني. دعنا نلقي نظرة على أبرز الأماكن السياحية في هذه المدينة الجميلة.

  1. 1. جزيرة غيرسون: تعتبر جزيرة غيرسون واحدة من الجواهر الطبيعية في تركيا، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بالشواطئ الرملية البيضاء والمياه الزرقاء الصافية. يُعد قضاء اليوم على الجزيرة تجربة هادئة ومثيرة في الوقت ذاته.
  2. 2. شلالات غيرسون (كوزلان): تضيف شلالات كوزلان لمسة من الجمال الطبيعي إلى المنطقة. يمكن للزوار الاستمتاع بمشاهدة الشلالات الرائعة والتسمع إلى صوت المياه المندفعة.
  3. 3. البحيرة الزرقاء : تعتبر البحيرة الزرقاء واحدة من المعالم الطبيعية الرائعة في غيرسون. يمكن للزوار التجول حول البحيرة والاستمتاع بالمناظر الخلابة والهواء النقي.
  4. 4. قلعة غيرسون وقلعة تريبوليس: تعكس قلعة غيرسون وقلعة تريبوليس تاريخ المنطقة. يمكن للزوار استكشاف هياكلهما القديمة والاستمتاع بالإطلالات الرائعة من الأسوار.
  5. 5. دير مريم العذراء: يعود تاريخ دير مريم العذراء إلى العصور الوسطى، ويمثل مكانًا هامًا للتاريخ والروحانية. يمكن للزوار استكشاف المباني الدينية والاستمتاع بالسكون والسلام في هذا الموقع المقدس.
باختصار، تجمع مدينة غيرسون بين التاريخ الغني والطبيعة الخلابة، مما يجعلها واحدة من الوجهات السياحية الرائعة في تركيا. سافر واستمتع بتجربة لا تُنسى في هذه المدينة الساحرة.

مدينة أوردو

تحتضن مدينة أوردو في تركيا أماكن سياحية ساحرة تجمع بين الطبيعة الخلابة والتاريخ الغني، مما يجعلها وجهة مثالية للزوار الباحثين عن تجارب متنوعة. دعونا نلقي نظرة على أبرز الأماكن السياحية في هذه المدينة الفريدة.

  1. 1. مرتفعات بارشمبا: تعتبر مرتفعات بارشمبا واحدة من أهم المعالم الطبيعية في أوردو. يُعتبر صعود هذه المرتفعات رحلة مثيرة حيث يمكن للزوار الاستمتاع بإطلالات خلابة على المناظر الطبيعية الخضراء والبحر الأسود.
  2. 2. بحيرة أولو جول: تقدم بحيرة أولو جول جوًا هادئًا وجميلًا، حيث يمكن للزوار التجول حول البحيرة والاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة والأنشطة المائية الممتعة.
  3. 3. تلفريك أوردو: رحلة بالتلفريك في أوردو تعد وسيلة فريدة للاستمتاع بمناظر الجبال والبحر. يوفر التلفريك رحلة مثيرة تصل إلى أعلى المرتفعات، مما يمنح الزوار فرصة لالتقاط صور رائعة والاستمتاع بالهواء النقي.
  4. 4. غابات أيباستي: تمتد غابات أيباستي في أوردو على مساحات واسعة، وتوفر بيئة هادئة للمتنزهين وعشاق الطبيعة. يمكن للزوار القيام بنزهات سيرية أو ركوب الدراجات لاستكشاف جمال الغابات.
  5. 5. شلالات أوردو: تضفي شلالات أوردو لمسة جمالية على المنطقة. يمكن للزوار الاستمتاع بالمشاهد الرائعة للشلالات والاستماع إلى صوت المياه الهادئ.
  6. 6. قلعة أونيا: تعد قلعة أونيا إحدى المواقع التاريخية البارزة في المدينة. بُنيت في العصور الوسطى وتقدم للزوار فرصة استكشاف التاريخ والمعمار القديم.
  7. 7.قلعة كورول: تعتبر قلعة كورول واحدة من المعالم التاريخية الهامة في أوردو. يمكن للزوار استكشاف جدرانها القديمة والتمتع بالمناظر الخلابة من القمة.
  8. 8. مصنع الشوكولاتة: لا يمكن للزائر أن يفوت زيارة مصنع الشوكولاتة في أوردو، حيث يمكنهم الاستمتاع بتجربة تذوق الشوكولاتة اللذيذة ورؤية عملية الإنتاج.
باختصار، تجسد مدينة أوردو في تركيا توازنًا رائعًا بين الطبيعة والتاريخ، مما يجعلها وجهة مميزة لمحبي السفر والاستكشاف.

قرية ايدرا

تقع قرية "أيدر"، التي تعتبر واحدة من قرى جبال الألب التركية، على منحدرات جبال كاشكار المطلة على ساحل البحر الأسود في شمال تركيا، حيث تبعد عن مدينة طرابزون حوالي ١٧٠ كم شرقا. وتُعتبر واحدة من الجواهر الطبيعية التي تنقل الزائرين إلى عالم هادئ وجميل بعيدًا عن صخب المدن. إليك لمحة عن إيدر وبعض الأماكن السياحية المميزة فيها

  1. 1 طبيعة خلابة: تمتاز هذه القرية بجمالها الطبيعي وتاريخها الغني، مما يجعلها وجهة سياحية مميزة. تتناثر بيوتها ومبانيها على تلك السفوح، خلقت لوحة فنية تبهر الناظرين، حيث تتلاقى الجبال الشامخة مع السحب وتغطي قممها الثلوج طوال فصول السنة، بينما تكسوها الغابات الخضراء. يتخلل هذه الخضرة والنضارة ينابيع وشلالات متدفقة من أعالي الجبال، تشكل في أوديتها أنهاراً تضفي على المنظر روعة وجمالاً.
  2. 2. الجسر الحجري القديم: يتوسط قرية إيدر جسر حجري قديم يضفي سحراً تاريخياً على المكان. يُعد المشي عبر هذا الجسر تجربة لا تُنسى حيث يمكن للزوار استكشاف جمال الهندسة التقليدية.
  3. 3. مزارع الشاي: تحيط بإيدر مزارع الشاي الخضراء، حيث يمكن للزوار زيارة هذه المزارع وفهم عملية إنتاج الشاي والمشاركة في جني الأوراق.
  4. 4. قلعة الجرس: تعتبر قلعة الجرس إحدى المعالم التاريخية في إيدر، حيث تعكس الهندسة العثمانية الرائعة. يمكن للزوار استكشاف الأسوار القديمة والبرج الذي يقدم إطلالات رائعة على المنطقة المحيطة.
  5. 5. شلالات فستان العروس: تُعد شلالات فستان العروس واحدة من المعجزات الطبيعية في إيدر. يمكن للزوار الاستمتاع بجمال هذا الشلال الذي يتدفق بين الصخور بشكل يشبه فستان العروس، مما يجعلها وجهة مثالية لمحبي الطبيعة والمناظر الخلابة.
  6. 6. المنتزهات والنشاطات الرياضية : توفر إيدر مناطق مخصصة للمنتزهات والمسارات الطبيعية، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بنزهات هادئة ونشاطات رياضية في أجواء رائعة مثل رياضة التجديف والقفز الهوائي فوق الأنهار، ولعبة الحبل بين الجبال
في الختام:
تمثل إيدر في مدينة أردشن واحدة من الوجهات السياحية الفريدة والمميزة في تركيا، حيث يُمكن للزوار الاستمتاع بالتنوع الطبيعي والتاريخ الرائع. إضافةً إلى ذلك، يُقدم استكشاف قلعة الجرس وزيارة شلالات فستان العروس تجربة ثقافية وتاريخية لا تُنسى. يُعتبر زيارة إيدر رحلة سياحية مميزة تجمع بين جمال الطبيعة وسحر التاريخ

مدينة ريزا - جوهرة ساحل البحر الأسود

تقع مدينة ريزا على ساحل البحر الأسود في شمال تركيا، وتعتبر واحدة من الوجهات السياحية الرائعة التي تجمع بين الطبيعة الخلابة والتاريخ الثري. إليك نظرة عن كثب على هذه المدينة الجميلة والأماكن السياحية المميزة فيها، بما في ذلك قلعة ريزا والمجسم الشهير لكأس الشاي.

ساحل ريزا:
تعتبر شواطئ ريزا من بين أفضل الوجهات للمتنزهين وعشاق الطبيعة. يمكن للزوار الاستمتاع بالرمال الذهبية ومياه البحر اللامعة، فضلاً عن المناظر الطبيعية الرائعة للسواحل المحيطة بالمدينة.

قلعة ريزا
تمتاز قلعة ريزا بتاريخها العريق الذي يمتد لعدة قرون. تعكس القلعة الهندسة المعمارية الفريدة التي تجمع بين العناصر العثمانية والبيزنطية، وتوفر إطلالات رائعة على المدينة والبحر الأسود.

الميناء القديم:
يُعد الميناء القديم مركزًا حيويًا في المدينة، حيث يمكن للزوار التجول في الأسواق المحلية والتمتع بتجربة الشراء من المحلات التقليدية. كما يعتبر المكان مثاليًا للاستراحة والاستمتاع بأطعمة البحر الطازجة.

قاعة مجسم كأس الشاي:
في قلب مدينة ريزا، يتوسط الميدان الرئيسي مجسم ضخم لكأس الشاي، الذي يعتبر رمزًا لضيافة المنطقة وتقاليدها. يُعتبر هذا المجسم تحفة فنية تلفت الأنظار وتعكس الأهمية الثقافية لشاي في حياة السكان المحليين.

زيارة متحف ريزا للفن:
يعرض متحف ريزا للفن مجموعة فنية متنوعة تمتد عبر العصور، مما يجعله وجهة رائعة لعشاق الفن والثقافة.

الختام:
تعتبر مدينة ريزا وقلعتها ومجسم كأس الشاي وجهة سياحية فريدة ومثيرة في شمال تركيا. إن زيارة ريزا تمثل تجربة لا تُنسى حيث يمكن للزوار الاستمتاع بتنوع الطبيعة والغنى التاريخي والفني، مما يجعلها وجهة مثالية للسياح وعشاق الثقافة والمغامرة.

بحيرة أوزنجول

تقع قرية أوزنجول في محافظة طرابزون الساحلية، وهي واحدة من الوجهات السياحية الساحرة في تركيا. تتميز هذه القرية بجمالها الطبيعي الرائع ومناظرها الساحرة التي تأسر قلوب الزوار.

البحيرة الخلابة:
بحيرة أوزنجول تعتبر واحدة من أبرز المعالم في المنطقة. تتميز البحيرة بمياهها الصافية والزرقاء اللامعة، وتحيط بها الجبال الخضراء والغابات، مما يخلق منظرًا خلّابًا يستمتع به الزوار. يمكن للزوار القيام بنزهات رائعة حول البحيرة أو الاستمتاع بركوب القوارب للاستمتاع بمناظر الطبيعة الرائعة من وسط البحيرة.

الطبيعة الخلابة:
تعتبر قرية أوزنجول مثالًا حيًا على الجمال الطبيعي في طرابزون. تحيط بها الغابات الخضراء والسهول الخصبة، مما يجعلها مكانًا مثاليًا للمشي لمسافات طويلة والاستمتاع بالهواء النقي. الطيور والحياة البرية المتنوعة تضيف لمسة من الجمال الطبيعي إلى هذه القرية.

التراث الثقافي:
بالإضافة إلى الجمال الطبيعي، تحتضن قرية أوزنجول تاريخًا غنيًا. يمكن للزوار استكشاف المعالم التاريخية والثقافية في المنطقة، مثل المساجد القديمة والأثار التاريخية التي تعكس تأثير الثقافة العثمانية في المنطقة.

السياحة والترفيه:
توفر قرية أوزنجول مجموعة متنوعة من الأنشطة الترفيهية للزوار، بدءًا من الاستمتاع بالمأكولات التركية اللذيذة في المطاعم المحلية، وصولًا إلى التسوق في الأسواق المحلية.

الختام:
تجمع قرية أوزنجول وبحيرتها بين الجمال الطبيعي البكر والتاريخ الثقافي، مما يجعلها وجهة مميزة للزوار الذين يتوجهون إلى محافظة طرابزون. إذا كنت تتطلع إلى تجربة فريدة من نوعها في قلب الطبيعة التركية الساحرة، فإن قرية أوزنجول هي الخيار الأمثل للاستمتاع بالهدوء والجمال

زيغانا

تعد زيغانا" قرية سياحية جميلة ترتفع عن سطح البحر حوالي ٢١١٥ متر فوق سطح البحر، وتبعد (٦٦) كم عن طرابزون) و ٤٨ كم عن (كوشندرا) كما تبعد "زيغانا" عن (ماتشكا٤٣ كم ). وفي "زيغانا" يوجد أطول نفق جبلي بتركيا ) علو المنطقة ١٧٩٥ متراً فوق سطح البحر ) ويبلغ طول هذا النفق ۱۷۰۲ مترا وعرضه ۱۱ مترا وارتفاع سقف النفق 8 أمتار.

دير سوميلا

يبعد عن طرابزون حوالي 55 كم ويمتاز طريق الدير بالغابات والانهار والشلالات وهو عبارة عن مبنى عملاق يلوح في الافق بلونه الأبيض وقرميده الأحمر, ويقف هذا المبنى الذي كأنه جزء من الجبل عند سفح منحدر حاد اسفله وادي ضيق في منطقة Maska. وهو على ارتفاع نحو 1200 متر عن سطح البحر ويطل على الكثير من المناظر الجبلية. الدير تأسس في سنة 386 في عهد الامبراطور ثيودوسيوس الأول ، 375 م - (395) من قبل اثنين من الكهنة, حيث أنهم

قرية همسي كوي

همسي كوي هي قرية جبلية مشهورة بطبيعتها الخلابة وأطعمتها اللذيذة، والتي تبعد عن ماتشكا ما يقارب 25 كم، وعن طرابزون حوالي 52 كم كما تمتاز المنطقة بكثافة أشجارها وتعدد أنهارها، وبوجود أقواس وتعرجات جبلية جميلة, كما تشتهر بنوع من الحلوى الشهية جدا وتسمي مهلبية (الرز بالحليب) ، إضافة الى بعض الماكولات القروية الشهية.

مرتفعات حيدر نبي

مرتفعات حيدر نبي إلى منطقة طبيعية مرتفعة تتكون من سفوح جبلية وهضاب دائمة الخضرة طوال العام ومكسوة بالثلوج البيضاء خلال فصل الشتاء وتتمثل أهم تلك المميزات بالآتي:

  1. الارتفاع الشاهق عن سطح البحر، حيث يصل ارتفاع المنطقة إلى 1600 متر وبالتالي تُشكل المرتفعات منطقة بانورامية واسعة تُعطي إطلالات طبيعية ساحرة ومناظر خلابة من فوق السحاب والغيوم.
  2. الأجواء الريفية التقليدية البسيطة للأكواخ والمقاهي والمطاعم المنتشرة في المنطقة
  3. المساحات الخضراء الكثيفة على سفوح الجبال والهضاب المحيطة أنشطة التخييم المقامة في المنطقة وسط الطبيعة الجميلة
  4. وجود بحيرة طبيعية يتاح فيها نشاط صيد الأسماك وسط المروج الخضراء الغناء